الدعوة إلى التوحيد
الدعوة الى التوحيد بفهم السلف الصالح والإبتعاد عن الشرك والدجل والبدع والخرافات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

Like/Tweet/+1
سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» اهمية صلاة الفجر مع الجماعه
الخميس سبتمبر 28, 2017 4:06 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» رثـــــــاء شــخـص عـــزيـــز
الخميس سبتمبر 28, 2017 3:02 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» فضل الدعوة
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:41 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» مضمون الدعوة
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:39 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» الدعوة وظيفة كل مسلم
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:37 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» الدعوة الى التوحيد هي دعوة الأنبياء
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:32 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» فضل الدعوة إلى التوحيد
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:28 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» درر من أقوال السلف في الصدق والإخلاص
الإثنين يونيو 27, 2016 2:09 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» درر من أقوال السلف في الصدق والإخلاص
الإثنين يونيو 27, 2016 2:05 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

أفضل الأعضاء الموسومين

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  



الأصول الثلاثة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الأصول الثلاثة

مُساهمة من طرف عمران مصطفى الحاج في الإثنين فبراير 29, 2016 8:30 pm

ﺱ : ﻣﺎ ﺍﻟﺴﺒﺐ ﺍﻟﺬﻱ ﺟﻌﻞ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻳﺒﺪﺃ ﺍﻟﻤﺘﻦ ﺑﺎﻟﺒﺴﻤﻠﺔ !.. ؟ ﺹ 17
ﺝ : ﻫﻨﺎﻙ ﺛﻼﺛﺔ ﺃﺳﺒﺎﺏ ﺭﺋﻴﺴﻴّﺔ ﺟﻌﻠﺖ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻳﺒﺪﺃ ﺑﺎﻟﺒﺴﻤﻠﺔ -:
1 . ﺍﻗﺘﺪﺍﺀً ﺑﻜﺘﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ ﺟﻞ ﻭﻋﺰ ‏[ ﺣﻴﺚ ﺑﺪﺃ ﻛﻞ ﺳﻮﺭﺓ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﻪ ﺑﺎﻟﺒﺴﻤﻠﺔ ‏]
2 . ﺍﺗّﺒﺎﻋﺎً ﻟﺴﻨﺔ ﻧﺒﻴّﻪ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﻋﻠﻰ ﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠّﻢ ‏[ ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻥ ﻳﺒﺪﺃ ﺑﻬﺎ ﻛﺘﺒﻪ ﻭﺭﺳﺎﺋﻠﻪ ﻭﻛﻼﻣﻪ ‏]
.3 ﻷﻧﻬﺎ ﻣﻦ ﺳﻨﻦ ﺍﻷﻧﺒﻴﺎﺀ ﻣﻦ ﻗﺒﻠﻪ ‏[ ﻛﻤﺎ ﺟﺎﺀ ﻓﻲ ﻗﺼّﺔ ﻛﺘﺎﺏ ﺳﻠﻴﻤﺎﻥ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺴّﻼﻡ ﺇﻟﻰ ﺑﻠﻘﻴﺲ ‏]
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ ﻟﻠﻔﻆ ﺍﻟﺠﻼﻟﺔ ﺍﻟﻠﻪ !.. ؟ ﺹ 17
ﺝ : ﻫﻮ ﻋﻠﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺬّﺍﺕ ﺍﻹﻟﻬﻴّﺔ ﺍﻟﺸﺮﻳﻔﺔ ﻭﻻ ﻳﺘﺴﻤّﻰ ﺑﻪ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻭ ﻻ ﻳﻄﻠﻖ ﻋﻠﻰ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻮ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﺍﺳﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ !.. ؟ ﺹ 18
ﺝ : ﻫﻮ ﺍﺳﻢ ﻣﻦ ﺃﺳﻤﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻭﺗﻘﺪّﺱ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺗﻄﻠﻖ ﻋﻠﻰ ﻏﻴﺮﻩ، ﻭﻣﻌﻨﺎﻩ : ﺫﻭ ﺍﻟﺮّﺣﻤﺔ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻮ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﺍﺳﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ !.. ؟ ﺹ 18
ﺝ : ﻫﻮ ﺍﺳﻢ ﻣﻦ ﺃﺳﻤﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻭﺗﻘﺪّﺱ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻄﻠﻖ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﻋﻠﻰ ﻏﻴﺮﻩ ﻣﻦ ﺧﻠﻘﻪ، ﻭﻣﻌﻨﺎﻩ : ﺫﻭ ﺍﻟﺮﺣﻤﺔ ﺍﻟﻮﺍﺻﻠﺔ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻲ ﻣﺮﺍﺗﺐ ﺍﻹﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﺴﺘﺔ !.. ؟ ﺹ 18
ﺝ : ﻗﺴّﻢ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﻣﺮﺍﺗﺐ ﺍﻹﺩﺭﺍﻙ ﺇﻟﻰ ﺳﺘﺔ ﺃﻗﺴﺎﻡ -:
1 . ﺍﻟﻌﻠﻢ : ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﻛﻤﺎ ﻫﻮ ﻋﻠﻴﻪ ﺇﺩﺭﺍﻛﺎً ﺟﺎﺯﻣﺎ .
2 . ﺍﻟﺠﻬﻞ ﺍﻟﺒﺴﻴﻂ : ﻫﻮ ﻋﺪﻡ ﺍﻹﺩﺭﺍﻙ ﺑﺎﻟﻜﻠﻴّﺔ .
3 . ﺍﻟﺠﻬﻞ ﺍﻟﻤﺮﻛّﺐ : ﻫﻮ ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﺧﻼﻑ ﻣﺎ ﻫﻮ ﻋﻠﻴﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺍﻗﻊ .
4 . ﺍﻟﻮﻫﻢ : ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﻣﻊ ﺍﺣﺘﻤﺎﻝ ﺿﺪ ﺭﺍﺟﺢ .
5 . ﺍﻟﺸّﻚ : ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﻣﻊ ﺍﺣﺘﻤﺎﻝ ﻣﺴﺎﻭٍ .
6 . ﺍﻟﻈﻦ : ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﻣﻊ ﺍﺣﺘﻤﺎﻝ ﺿﺪ ﻣﺮﺟﻮﺡ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻲ ﺃﻗﺴﺎﻡ ﺍﻟﻌﻠﻢ !.. ؟ ﺹ 19-18
ﺝ : ﻗﺴّﻢ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺇﻟﻰ ﻗﺴﻤﻴﻦ -:
1 . ﻋﻠﻢ ﺿﺮﻭﺭﻱ : ﻭﻫﻮ ﻣﺎ ﻳﻜﻮﻥ ﺇﺩﺭﺍﻙ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻡ ﻓﻴﻪ ﺿﺮﻭﺭﻳّﺎ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ﻧﻈﺮ ﻭﻻ ﺍﺳﺘﺪﻻﻝ
ﻣﺜﺎﻟﻪ -: ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﺣﺎﺭّﺓ
2 . ﻋﻠﻢ ﻧﻈﺮﻱ : ﻣﺎ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻧﻈﺮ ﻭﺍﺳﺘﺪﻻﻝ .
ﻣﺜﺎﻟﻪ -: ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺑﻮﺟﻮﺏ ﺍﻟﻨﻴّﺔ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻮﺿﻮﺀ ﻭﺑﻘﻴّﺔ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺍﺕ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻣﻌﻨﻰ ﻛﻠﻤﺔ ﺭﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ !.. ؟ ﺹ 19
ﺝ : ﺃﻓﺎﺽ ﻋﻠﻴﻚ ﻣﻦ ﺭﺣﻤﺘﻪ ﻣﺎ ﻳﻮﺻﻠﻚ ﺇﻟﻰ ﻣﻄﻠﻮﺑﻚ ﻭﺗﻨﺠﻮ ﺑﻪ ﻣﻦ ﻣﺤﺬﻭﺭﻙ
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻣﻌﻨﻰ ﻛﻠﻤﺔ ﺭﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ ﺇﺫﺍ ﺃﻓﺮﺩﺕ !.. ؟ ﺹ 19
ﺝ : ﺇﺫﺍ ﺃﻓﺮﺩﺕ ﻓﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﻳﺼﺒﺢ : ﻏﻔﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻚ ﻣﺎ ﻣﻀﻰ ﻣﻦ ﺫﻧﻮﺑﻚ ، ﻭﻭﻓﻘﻚ ﻭﻋﺼﻤﻚ ﻓﻴﻤﺎ ﻳﺴﺘﻘﺒﻞ ﻣﻨﻬﺎ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻣﻌﻨﻰ ﻛﻠﻤﺔ ﺭﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ ﺇﺫﺍ ﻗﺮﻧﺖ ﺑﺎﻟﻤﻐﻔﺮﺓ !.. ؟ ﺹ 19
ﺝ : ﺇﺫﺍ ﻗﺮﻧﺖ ﺑﺎﻟﻤﻐﻔﺮﺓ ﻓﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﻳﺼﺒﺢ : ﻏﻔﺮ ﻟﻚ ﻣﺎ ﻣﻀﻰ ﻣﻦ ﺫﻧﻮﺑﻚ ، ﻭﺍﻟﺮﺣﻤﺔ ﻭﺍﻟﺘﻮﻓﻴﻖ ﻟﻠﺨﻴﺮ ﻭﺍﻟﺴّﻼﻣﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺬﻧﻮﺏ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺘﻘﺒﻞ .
----------
ﺱ : ﻛﻴﻒ ﻳﺘﻌﺮّﻑ ﺍﻟﻌﺒﺪ ﻋﻠﻰ ﺭﺑّﻪ !.. ؟ ﺹ 19
ﺝ : ﻫﻨﺎﻙ ﺃﻣﺮﺍﻥ ﻳﻤﻜﻦ ﻟﻠﻌﺒﺪ ﺃﻥ ﻳﻌﺮﻑ ﺭﺑﻪ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻘﻬﻤﺎ -:
1 . ﺍﻟﻨﻈﺮ ﻓﻲ ﺍﻵﻳﺎﺕ ﺍﻟﺸﺮﻋﻴّﺔ : ﻭﻫﻲ ﻣﺎ ﺟﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﺍﻟﺴّﻨﺔ
2 . ﺍﻟﻨﻈﺮ ﻓﻲ ﺍﻵﻳﺎﺕ ﺍﻟﻜﻮﻧﻴّﺔ : ﻭﻫﻲ ﻣﺨﻠﻮﻗﺎﺗﻪ ﺍﻟﻤﺸﺎﻫﺪﺓ
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﻣﻦ ﻣﻌﺮﻓﺔ ﺍﻟﻨﺒﻲ !.. ؟ ﺹ 19
ﺝ : ﺍﻟﻘﺼﺪ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﻌﺮﻓﺔ ﻋﺪّﺓ ﺃﻣﻮﺭ ﺃﻫﻤّﻬﺎ -:
1 . ﻗﺒﻮﻝ ﻣﺎ ﺟﺎﺀ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻬﺪﻯ ﻭﺩﻳﻦ ﺍﻟﺤﻖ
2 . ﺗﺼﺪﻳﻘﻪ ﻓﻴﻤﺎ ﺃﺧﺒﺮ
3 . ﻃﺎﻋﺘﻪ ﻓﻴﻤﺎ ﺃﻣﺮ
4 . ﺍﺟﺘﻨﺎﺏ ﻣﺎ ﻧﻬﻰ ﻋﻨﻪ ﻭﺯﺟﺮ
5 . ﺗﺤﻜﻴﻢ ﺷﺮﻋﻪ ﻭﺍﻟﺮّﺿﺎ ﺑﺤﻜﻤﻪ
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻮ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﺍﻹﺳﻼﻡ ﺑﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻭﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﺨﺎﺹ !.. ؟ ﺹ 20
ﺝ : ﺃﻣّﺎ ﺑﺎﻟﻨّﺴﺒﺔ ﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﺍﻹﺳﻼﻡ -:
ﺍﻹﺳﻼﻡ ﺑﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﻌﺎﻡ : ﺍﻟﺘﻌﺒﺪ ﻟﻠﻪ ﺑﻤﺎ ﺷﺮﻉ ﻣﻨﺬ ﺃﻥ ﺃﺭﺳﻞ ﺍﻟﻠﻪ ﺭﺳﻠﻪ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺗﻘﻮﻡ ﺍﻟﺴّﺎﻋﺔ .
ﺍﻹﺳﻼﻡ ﺑﺎﻟﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﺨﺎﺹ : ﺍ ﻟﺪﻳﻦ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﻧﺰﻝ ﻋﻠﻰ ﻧﺒﻴﻨﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠّﻢ ﻭﻧﺴﺦ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻷﺩﻳﺎﻥ ﺍﻟﺴّﺎﺑﻘﺔ ﻟﻪ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﻣﻦ ﺍﻷﺩﻟّﺔ !.. ؟ ﺹ 21
ﺝ : ﺍﻷﺩﻟّﺔ : ﺟﻤﻊ ﺩﻟﻴﻞ ﻭﻫﻮ ﻣﺎ ﻳﺮﺷﺪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﻄﻠﻮﺏ .
‏[ ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺑﻪ ﻛﻤﺎ ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﻴﺪ ﺍﻟﺠﺎﺑﺮﻱ ﺣﻔﻈﻪ ﺍﻟﻠﻪ : ﺍﻟﺘﻮﻗﻒ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ ‏]
---------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻲ ﺃﻗﺴﺎﻡ ﺍﻷﺩﻟّﺔ !.. ؟ ﺹ 21
ﺝ : ﻗﺴّﻢ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺍﻷﺩﻟّﺔ ﺇﻟﻰ ﻗﺴﻤﻴﻦ -:
1 . ﺃﺩﻟّﺔ ﺳﻤﻌﻴّﺔ : ﻭﻫﻲ ﻣﺎ ﺛﺒﺖ ﺑﺎﻟﻮﺣﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﺍﻟﺴﻨّﺔ .
2 . ﺃﺩﻟّﺔ ﻋﻘﻠﻴّﺔ : ﻭﻫﻲ ﻣﺎ ﺗﺜﺒﺖ ﺑﺎﻟﻨﻈﺮ ﻭﺍﻟﺘﺄﻣﻞ .
----------
ﺱ : ﻛﻴﻒ ﻳﻌﺮﻑ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺑﺎﻷﺩﻟّﺔ ﺍﻟﺴﻤﻌﻴّﺔ !.. ؟ ﺹ 21
ﺝ : ﺑﺎﻵﻳﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺎﺀ ﺫﻛﺮﻩ ﻓﻴﻬﺎ ﺑﺼﻴﻐﺔ ﺍﻟﻨﺒﻮّﺓ ﻭﺍﻟﺮّﺳﺎﻝﺓ -:
1 . ﻛﻘﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ )) ﻣﺤﻤﺪ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﻟﺬﻳﻦ ﻣﻌﻪ ﺃﺷﺪّﺍﺀ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻜﻔّﺎﺭ ((
2 . ﻭﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ )) ﻭﻣﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﺇﻻّ ﺭﺳﻮﻝ ﻗﺪ ﺧﻠﺖ ﻣﻦ ﻗﺒﻠﻪ ﺍﻟﺮﺳﻞ ... (( ﺍﻵﻳﺔ
ﻭﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﺍﻵﻳﺎﺕ ﺍﻟﺪّﺍﻟﺔ ﻋﻠﻰ ﻧﺒّﻮﺗﻪ ﺻﻠّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠّﻢ .
ﺱ : ﻛﻴﻒ ﻳﻌﺮﻑ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺑﺎﻷﺩﻟّﺔ ﺍﻟﻌﻘﻠﻴّﺔ !.. ؟ ﺹ 21
ﺝ : ﻫﻨﺎﻙ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻷﺩﻟّﺔ ﺍﻟﻌﻘﻠﻴّﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺪﻝ ﻋﻠﻰ ﻧﺒﻮّﺓ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠّﻢ، ﻭﻣﻦ ﺃﺑﺮﺯﻫﺎ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﺃﺩﻟّﺔ -:
1 . ﻣﺎ ﺟﺎﺀ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻵﻳﺎﺕ ﺍﻟﺒﻴّﻨﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻈﻤﻬﺎ ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻭﺗﻘﺪّﺱ
2 . ﻣﺎ ﺟﺎﺀ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻷﺣﻜﺎﻡ ﺍﻟﻌﺎﺩﻟﺔ ﺍﻟﻤﺼﻠﺤﺔ
3 . ﻣﺎ ﺟﺮﻯ ﻋﻠﻰ ﻳﺪﻳﻪ ﻣﻦ ﺧﻮﺍﺭﻕ ﺍﻟﻌﺎﺩﺍﺕ
4 . ﻣﺎ ﺃﺧﺒﺮ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﻴﺒﻴّﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﻗﻊ ﺑﻌﻀﻬﺎ ‏[ ﺳﻮﺍﺀً ﻓﻲ ﺯﻣﻨﻪ ﺃﻭ ﺑﻌﺪ ﻣﻮﺗﻪ ‏] ﺻﻠّﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠّﻢ
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻲ ﻣﺮﺍﺗﺐ ﺍﻟﺪّﻋﻮﺓ ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ !.. ؟ ﺹ 22
ﺝ : ﻣﺮﺍﺗﺐ ﺍﻟﺪﻋﻮﺓ ﺍﻟﺜﻼﺙ، ﻫﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﺟﺎﺀﺕ ﻓﻲ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ )) ﺍﺩﻉ ﺇﻟﻰ ﺳﺒﻴﻞ ﺭﺑّﻚ ﺑﺎﻟﺤﻜﻤﺔ ﻭﺍﻟﻤﻮﻋﻈﺔ ﺍﻟﺤﺴﻨﺔ ﻭﺟﺎﺩﻟﻬﻢ ﺑﺎﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﺃﺣﺴﻦ ((
1 . ﺍﻟﺤﻜﻤﺔ : ﻭﻫﻲ ﻭﺿﻊ ﺍﻟﺸﻲﺀ ﻓﻲ ﻣﻮﺿﻌﻪ ‏[ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﻣﺄﺧﻮﺫ ﻣﻦ ﺷﺮﺡ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﻴﺪ ﺍﻟﺠﺎﺑﺮﻱ ‏]
2 . ﺍﻟﻤﻮﻋﻈﺔ ﺍﻟﺤﺴﻨﺔ : ﻭﻫﻲ ﺍﻟﺘﺮﻏﻴﺐ ﻭﺍﻟﺘﺮﻫﻴﺐ ، ﻛﻞّ ﺣﺴﺐ ﻣﻮﺿﻌﻪ ‏[ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ ﻣﺄﺧﻮﺫ ﻣﻦ ﺷﺮﺡ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﻴﺪ ﺍﻟﺠﺎﺑﺮﻱ ‏]
3 . ﺍﻟﻤﺠﺎﺩﻟﺔ ﺑﺎﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﺃﺣﺴﻦ
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺑﺎﻟﺒﺼﻴﺮﺓ ﻓﻲ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ )) ﻗﻞ ﻫﺬﻩ ﺳﺒﻴﻠﻲ ﺃﺩﻋﻮﺍ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﺑﺼﻴﺮﺓ ((... ﺍﻵﻳﺔ !.. ؟ ﺹ 22
ﺝ : ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺼﻴﺮﺓ -:
1 . ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺑﺎﻟﺤﻜﻢ ﺍﻟﺸﺮﻋﻲ
2 . ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺑﻜﻴﻔﻴّﺔ ﺍﻟﺪّﻋﻮﺓ
3 . ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺑﺤﺎﻝ ﺍﻟﻤﺪﻋﻮ
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻮ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﺍﻟﺼﺒﺮ !... ؟ ﺹ 24
ﺝ : ﻋﺮّﻑ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﺑﺘﻌﺮﻳﻔﻴﻦ ﺗﻌﺮﻳﻒ ﻟﻐﻮﻱ ﻭﺗﻌﺮﻳﻒ ﺷﺮﻋﻲ -:
ﻟﻐﺔً : ﺍﻟﺤﺒﺲ ﻭﺍﻟﻤﻨﻊ
ﺷﺮﻋﺎً : ﺣﺒﺲ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﻋﻦ ﺍﻟﺠﺰﻉ ، ﻭﺣﺒﺲ ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ ﻋﻦ ﺍﻟﺘّﺴﺨّﻂ ﻭﺍﻟﺘّﺸﻜّﻲ ، ﻭﺣﺒﺲ ﺍﻟﺠﻮﺍﺭﺡ ﻋﻦ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨﺎﻓﻲ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻣﻦ ﻟﻄﻢ ﻟﻠﺨﺪﻭﺩ ﻭﺷﻖ ﻟﻠﺠﻴﻮﺏ ‏[ ﻣﺄﺧﻮﺫ ﻣﻦ ﺷﺮﺡ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﻴﺪ ﺍﻟﺠﺎﺑﺮﻱ ‏]
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻫﻲ ﺍﻷﻭﺻﺎﻑ ﺍﻷﺭﺑﻌﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺟﻤﻊ ﻓﻴﻬﺎ ﺃﺳﺒﺎﺏ ﺍﻟﻔﻮﺯ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺴﺮﺍﻥ !.. ؟ ﺹ 26
ﺝ : ﺫﻛﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻭﺗﻘﺪّﺱ ﻓﻲ ﺳﻮﺭﺓ ﺍﻟﻌﺼﺮ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﻭﺻﺎﻑ ﺍﻷﺭﺑﻊ -:
1 . ﺍﻹﻳﻤﺎﻥ : ﻭﻫﻮ ﻳﺸﺘﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺷﻴﺌﺎﻥ : ‏[ ﺍﻟﻤﻌﺘﻘﺪ ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ _ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺍﻟﻨﺎﻓﻊ ‏]
2 . ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺼّﺎﻟﺢ : ﻭﻫﻮ ﻳﺸﺘﻤﻞ ﻋﻠﻰ ﺷﻴﺌﺎﻥ : ‏[ ﺍﻹﺧﻼﺹ ﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ - ﺍﻹﺗّﺒﺎﻉ ﻟﺴﻨّﺔ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠّﻢ ‏]
3 . ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻲ ﺑﺎﻟﺤﻖ : ﻭﻫﻮ ﺍﻟﺤﺚ ﻋﻠﻰ ﻓﻌﻞ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻭﺍﻟﺘﺮﻏﻴﺐ ﻓﻴﻪ
4 . ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻲ ﺑﺎﻟﺼﺒﺮ : ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻲ ﺑﺎﻟﺼﺒﺮ ﻋﻠﻰ ‏[ ﻃﺎﻋﺔ ﺍﻟﻠﻪ - ﺗﺮﻙ ﻣﺤﺎﺭﻡ ﺍﻟﻠﻪ - ﺗﺤﻤﻞ ﺃﻗﺪﺍﺭ ﺍﻟﻠﻪ ‏]
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﻣﺮﺍﺩ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻣﻦ ﻣﻘﻮﻟﺘﻪ !.. ؟ ﺹ 27
ﺝ : ﻣﺮﺍﺩﻩ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﺃﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺴﻮﺭﺓ ﻛﺎﻓﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺚ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﻤﺴﻚ ﺑﺪﻳﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﻊ ﻭﺍﻟﺪﻋﻮﺓ ﺇﻟﻴﻪ ﻭﺍﻟﺼﺒﺮ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ ..
ﻭﻟﻴﺲ ﻣﺮﺍﺩﻩ ﺃﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺴﻮﺭﺓ ﻛﺎﻓﻴﺔ ﻟﻠﺨﻠﻖ ﻓﻲ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ .
----------
ﺱ : ﻣﺎ ﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﺍﻟﺴﻤﻌﻲ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻮﺏ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻘﻮﻝ ﻭﺍﻟﻌﻤﻞ !.. ؟ ﺹ 28
ﺝ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ )) ﻓﺎﻋﻠﻢ ﺃﻧﻪ ﻻ ﺇﻟﻪ ﺇﻻّ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﺳﺘﻐﻔﺮ ﻟﺬﻧﺒﻚ ((
ﺱ : ﻣﺎ ﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﺍﻟﻌﻘﻠﻲ ﺍﻟﻨﻈﺮﻱ ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻮﺏ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻘﻮﻝ ﻭﺍﻟﻌﻤﻞ !.. ؟ ﺹ 28
ﺝ : ﻫﻨﺎﻙ ﺩﻟﻴﻼﻥ ﻋﻠﻰ ﺫﻟﻚ -:
1 . ﺃﻥ ﺍﻟﻘﻮﻝ ﻭﺍﻟﻌﻤﻞ ﻻ ﻳﻜﻮﻥ ﺻﺤﻴﺤﺎً ﺣﺘﻰ ﻳﻜﻮﻥ ﻋﻠﻰ ﻭﻓﻖ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ
2 . ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﻳﻌﻠﻢ ﺃﻥ ﻋﻤﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻭﻓﻖ ﺍﻟﺸﺮﻳﻌﺔ ﺇﻻّ ﺑﺎﻟﻌﻠﻢ
----------
avatar
عمران مصطفى الحاج
Admin

عدد المساهمات : 51
تاريخ التسجيل : 08/02/2016
العمر : 17
الموقع : حلفا الجديده .اشكيت القريه13اسكان

http://tawheed.montadarabi.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى