الدعوة إلى التوحيد
الدعوة الى التوحيد بفهم السلف الصالح والإبتعاد عن الشرك والدجل والبدع والخرافات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

Like/Tweet/+1
سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» اهمية صلاة الفجر مع الجماعه
الخميس سبتمبر 28, 2017 4:06 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» رثـــــــاء شــخـص عـــزيـــز
الخميس سبتمبر 28, 2017 3:02 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» فضل الدعوة
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:41 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» مضمون الدعوة
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:39 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» الدعوة وظيفة كل مسلم
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:37 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» الدعوة الى التوحيد هي دعوة الأنبياء
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:32 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» فضل الدعوة إلى التوحيد
الثلاثاء يوليو 05, 2016 11:28 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» درر من أقوال السلف في الصدق والإخلاص
الإثنين يونيو 27, 2016 2:09 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

» درر من أقوال السلف في الصدق والإخلاص
الإثنين يونيو 27, 2016 2:05 pm من طرف عمران مصطفى الحاج

نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

أفضل الأعضاء الموسومين

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  



الأصول الثلاثة للشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الأصول الثلاثة للشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى

مُساهمة من طرف عمران مصطفى الحاج في الأحد فبراير 28, 2016 6:45 am

ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ
ﺍﻋﻠﻢ ﺃﺭﺷﺪﻙ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻄﺎﻋﺘﻪ : ﺃﻥ ﺍﻟﺤﻨﻴﻔﻴﺔ ﻣﻠﺔ
ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺃﻥ ﺗﻌﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺣﺪﻩ ﻣﺨﻠﺼﺎً ﻟﻪ ﺍﻟﺪﻳﻦ،
ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﻣَﺎ ﺧَﻠَﻘْﺖُ ﺍﻟْﺠِﻦَّ ﻭَﺍﻟْﺈِﻧﺲَ ﺇِﻟَّﺎ
ﻟِﻴَﻌْﺒُﺪُﻭﻥِ ‏[ ﺍﻟﺬﺍﺭﻳﺎﺕ :56 ‏] ، ﻓﺈﺫﺍ ﻋﺮﻓﺖ ﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ
ﺧﻠﻘﻚ ﻟﻌﺒﺎﺩﺗﻪ ﻓﺎﻋﻠﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ ﻻ ﺗﺴﻤﻰ
ﻋﺒﺎﺩﺓ ﺇﻻ ﻣﻊ ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ، ﻛﻤﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻻ ﺗﺴﻤﻰ
ﺻﻼﺓ ﺇﻻ ﻣﻊ ﺍﻟﻄﻬﺎﺭﺓ، ﻓﺈﺫﺍ ﺩﺧﻞ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﻓﻲ
ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ ﻓﺴﺪﺕ، ﻛﺎﻟﺤﺪﺙ ﺇﺫﺍ ﺩﺧﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻄﻬﺎﺭﺓ،
ﻓﺈﺫﺍ ﻋﺮﻓﺖ ﺃﻥ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﺫﺍ ﺧﺎﻟﻂ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ ﺃﻓﺴﺪﻫﺎ
ﻭﺃﺣﺒﻂ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻭﺻﺎﺭ ﺻﺎﺣﺒﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﻟﺪﻳﻦ ﻓﻲ
ﺍﻟﻨﺎﺭ، ﻋﺮﻓﺖ ﺃﻥ ﺃﻫﻢ ﻣﺎ ﻋﻠﻴﻚ : ﻣﻌﺮﻓﺔ ﺫﻟﻚ،
ﻟﻌﻞ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﺨﻠﺼﻚ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺸﺒﻜﺔ ﻭﻫﻲ
ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻓﻴﻪ : ﺇِﻥَّ ﺍﻟﻠّﻪَ
ﻻَ ﻳَﻐْﻔِﺮُ ﺃَﻥ ﻳُﺸْﺮَﻙَ ﺑِﻪِ ﻭَﻳَﻐْﻔِﺮُ ﻣَﺎ ﺩُﻭﻥَ ﺫَﻟِﻚَ ﻟِﻤَﻦ
ﻳَﺸَﺎﺀُ ‏[ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ :48 ‏] ، ﻭﺫﻟﻚ ﺑﻤﻌﺮﻓﺔ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﻗﻮﺍﻋﺪ
ﺫﻛﺮﻫﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﻪ :
ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺍﻷﻭﻟﻰ
ﺃﻥ ﺗﻌﻠﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﻳﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻗﺎﺗﻠﻬﻢ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ
، ﻣﻘﺮﻭﻥ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻫﻮ ﺍﻟﺨﺎﻟﻖ ﺍﻟﺮﺍﺯﻕ
ﺍﻟﻤﺪﺑﺮ، ﻭﺃﻥ ﺫﻟﻚ ﻟﻢ ﻳﺪﺧﻠﻬﻢ ﻓﻲ ﺍﻹﺳﻼﻡ،
ﻭﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻗُﻞْ ﻣَﻦ ﻳَﺮْﺯُﻗُﻜُﻢ ﻣِّﻦَ
ﺍﻟﺴَّﻤَﺎﺀِ ﻭَﺍﻷَﺭْﺽِ ﺃَﻣَّﻦ ﻳَﻤْﻠِﻚُ ﺍﻟﺴَّﻤْﻊَ ﻭﺍﻷَﺑْﺼَﺎﺭَ ﻭَﻣَﻦ
ﻳُﺨْﺮِﺝُ ﺍﻟْﺤَﻲَّ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﻤَﻴِّﺖِ ﻭَﻳُﺨْﺮِﺝُ ﺍﻟْﻤَﻴَّﺖَ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﺤَﻲِّ
ﻭَﻣَﻦ ﻳُﺪَﺑِّﺮُ ﺍﻷَﻣْﺮَ ﻓَﺴَﻴَﻘُﻮﻟُﻮﻥَ ﺍﻟﻠّﻪُ ﻓَﻘُﻞْ ﺃَﻓَﻼَ
ﺗَﺘَّﻘُﻮﻥَ ‏[ ﻳﻮﻧﺲ :31 ‏] .
ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ
ﺃﻧﻬﻢ ﻳﻘﻮﻟﻮﻥ : ﻣﺎ ﺩﻋﻮﻧﺎﻫﻢ ﻭﺗﻮﺟﻬﻨﺎ ﺇﻟﻴﻬﻢ ﺇﻻ
ﻟﻄﻠﺐ ﺍﻟﻘﺮﺑﻰ ﻭﺍﻟﺸﻔﺎﻋﺔ . ﻓﺪﻟﻴﻞ ﺍﻟﻘﺮﺑﺔ ﻗﻮﻟﻪ
ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﺍﺗَّﺨَﺬُﻭﺍ ﻣِﻦ ﺩُﻭﻧِﻪِ ﺃَﻭْﻟِﻴَﺎﺀ ﻣَﺎ
ﻧَﻌْﺒُﺪُﻫُﻢْ ﺇِﻟَّﺎ ﻟِﻴُﻘَﺮِّﺑُﻮﻧَﺎ ﺇِﻟَﻰ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﺯُﻟْﻔَﻰ ﺇِﻥَّ ﺍﻟﻠَّﻪَ
ﻳَﺤْﻜُﻢُ ﺑَﻴْﻨَﻬُﻢْ ﻓِﻲ ﻣَﺎ ﻫُﻢْ ﻓِﻴﻪِ ﻳَﺨْﺘَﻠِﻔُﻮﻥَ ﺇِﻥَّ ﺍﻟﻠَّﻪَ
ﻟَﺎ ﻳَﻬْﺪِﻱ ﻣَﻦْ ﻫُﻮَ ﻛَﺎﺫِﺏٌ ﻛَﻔَّﺎﺭٌ ‏[ ﺍﻟﺰﻣﺮ :3 ‏] . ﻭﺩﻟﻴﻞ
ﺍﻟﺸﻔﺎﻋﺔ، ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﻳَﻌْﺒُﺪُﻭﻥَ ﻣِﻦ ﺩُﻭﻥِ ﺍﻟﻠّﻪِ
ﻣَﺎ ﻻَ ﻳَﻀُﺮُّﻫُﻢْ ﻭَﻻَ ﻳَﻨﻔَﻌُﻬُﻢْ ﻭَﻳَﻘُﻮﻟُﻮﻥَ ﻫَـﺆُﻻﺀ
ﺷُﻔَﻌَﺎﺅُﻧَﺎ ﻋِﻨﺪَ ﺍﻟﻠّﻪِ ‏[ ﻳﻮﻧﺲ :18 ‏] .
ﻭﺍﻟﺸﻔﺎﻋﺔ ﺷﻔﺎﻋﺘﺎﻥ : ﺷﻔﺎﻋﺔ ﻣﻨﻔﻴﺔ، ﻭﺷﻔﺎﻋﺔ
ﻣﺜﺒﺘﺔ :
ﻓﺎﻟﺸﻔﺎﻋﺔ ﺍﻟﻤﻨﻔﻴﺔ : ﻣﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﻄﻠﺐ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ
ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻴﻤﺎ ﻻ ﻳﻘﺪﺭ ﻋﻠﻴﻪ ﺇﻻ ﺍﻟﻠﻪ، ﻭﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻗﻮﻟﻪ
ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻳَﺎ ﺃَﻳُّﻬَﺎ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﺁﻣَﻨُﻮﺍْ ﺃَﻧﻔِﻘُﻮﺍْ ﻣِﻤَّﺎ ﺭَﺯَﻗْﻨَﺎﻛُﻢ
ﻣِّﻦ ﻗَﺒْﻞِ ﺃَﻥ ﻳَﺄْﺗِﻲَ ﻳَﻮْﻡٌ ﻻَّ ﺑَﻴْﻊٌ ﻓِﻴﻪِ ﻭَﻻَ ﺧُﻠَّﺔٌ ﻭَﻻَ
ﺷَﻔَﺎﻋَﺔٌ ﻭَﺍﻟْﻜَﺎﻓِﺮُﻭﻥَ ﻫُﻢُ ﺍﻟﻈَّﺎﻟِﻤُﻮﻥَ ‏[ ﺍﻟﺒﻘﺮﺓ :254 ‏] .
ﻭﺍﻟﺸﻔﺎﻋﺔ ﺍﻟﻤﺜﺒﺘﺔ : ﻫﻲ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻄﻠﺐ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻭﺍﻟﺸﺎﻓﻊ ﻣﻜﺮﻡ ﺑﺎﻟﺸﻔﺎﻋﺔ، ﻭﺍﻟﻤﺸﻔﻮﻉ ﻟﻪ ﻣﻦ
ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻗﻮﻟﻪ ﻭﻋﻤﻠﻪ - ﺑﻌﺪ ﺍﻹﺫﻥ - ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ
ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻣَﻦ ﺫَﺍ ﺍﻟَّﺬِﻱ ﻳَﺸْﻔَﻊُ ﻋِﻨْﺪَﻩُ ﺇِﻻَّ ﺑِﺈِﺫْﻧِﻪِ
‏[ ﺍﻟﺒﻘﺮﺓ :255 ‏] .
ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ
ﺃﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻇﻬﺮ ﻓﻲ ﺍﻧﺎﺱ ﻣﺘﻔﺮﻗﻴﻦ ﻓﻲ
ﻋﺒﺎﺩﺍﺗﻬﻢ، ﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﻳﻌﺒﺪ ﺍﻟﻤﻼﺋﻜﺔ، ﻭﻣﻨﻢ ﻣﻦ
ﻳﻌﺒﺪ ﺍﻷﻧﺒﻴﺎﺀ ﻭﺍﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ، ﻭﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﻳﻌﺒﺪ
ﺍﻻﺷﺠﺎﺭ ﻭﺍﻷﺣﺠﺎﺭ، ﻭﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﻳﻌﺒﺪ ﺍﻟﺸﻤﺲ
ﻭﺍﻟﻘﻤﺮ، ﻭﻗﺎﺗﻠﻬﻢ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ، ﻭﻟﻢ ﻳﻔﺮﻕ
ﺑﻴﻨﻬﻢ، ﻭﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﻗَﺎﺗِﻠُﻮﻫُﻢْ ﺣَﺘَّﻰ ﻻَ
ﺗَﻜُﻮﻥَ ﻓِﺘْﻨَﺔٌ ﻭَﻳَﻜُﻮﻥَ ﺍﻟﺪِّﻳﻦُ ﻛُﻠُّﻪُ ﻟِﻠّﻪ ‏[ ﺍﻷﻧﻔﺎﻝ :39 ‏]
. ﻭﺩﻟﻴﻞ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﻭﺍﻟﻘﻤﺮ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﻣِﻦْ
ﺁﻳَﺎﺗِﻪِ ﺍﻟﻠَّﻴْﻞُ ﻭَﺍﻟﻨَّﻬَﺎﺭُ ﻭَﺍﻟﺸَّﻤْﺲُ ﻭَﺍﻟْﻘَﻤَﺮُ ﻟَﺎ ﺗَﺴْﺠُﺪُﻭﺍ
ﻟِﻠﺸَّﻤْﺲِ ﻭَﻟَﺎ ﻟِﻠْﻘَﻤَﺮِ ﻭَﺍﺳْﺠُﺪُﻭﺍ ﻟِﻠَّﻪِ ﺍﻟَّﺬِﻱ ﺧَﻠَﻘَﻬُﻦَّ
ﺇِﻥ ﻛُﻨﺘُﻢْ ﺇِﻳَّﺎﻩُ ﺗَﻌْﺒُﺪُﻭﻥَ ‏[ ﻓﺼﻠﺖ :37 ‏] . ﻭﺩﻟﻴﻞ
ﺍﻟﻤﻼﺋﻜﺔ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﻻَ ﻳَﺄْﻣُﺮَﻛُﻢْ ﺃَﻥ ﺗَﺘَّﺨِﺬُﻭﺍْ
ﺍﻟْﻤَﻼَﺋِﻜَﺔَ ﻭَﺍﻟﻨِّﺒِﻴِّﻴْﻦَ ﺃَﺭْﺑَﺎﺑﺎً ‏[ ﺁﻝ ﻋﻤﺮﺍﻥ :80 ‏] .
ﻭﺩﻟﻴﻞ ﺍﻷﻧﺒﻴﺎﺀ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻭَﺇِﺫْ ﻗَﺎﻝَ ﺍﻟﻠّﻪُ ﻳَﺎ
ﻋِﻴﺴَﻰ ﺍﺑْﻦَ ﻣَﺮْﻳَﻢَ ﺃَﺃَﻧﺖَ ﻗُﻠﺖَ ﻟِﻠﻨَّﺎﺱِ ﺍﺗَّﺨِﺬُﻭﻧِﻲ
ﻭَﺃُﻣِّﻲَ ﺇِﻟَـﻬَﻴْﻦِ ﻣِﻦ ﺩُﻭﻥِ ﺍﻟﻠّﻪِ ﻗَﺎﻝَ ﺳُﺒْﺤَﺎﻧَﻚَ ﻣَﺎ ﻳَﻜُﻮﻥُ
ﻟِﻲ ﺃَﻥْ ﺃَﻗُﻮﻝَ ﻣَﺎ ﻟَﻴْﺲَ ﻟِﻲ ﺑِﺤَﻖٍّ ﺇِﻥ ﻛُﻨﺖُ ﻗُﻠْﺘُﻪُ
ﻓَﻘَﺪْ ﻋَﻠِﻤْﺘَﻪُ ﺗَﻌْﻠَﻢُ ﻣَﺎ ﻓِﻲ ﻧَﻔْﺴِﻲ ﻭَﻻَ ﺃَﻋْﻠَﻢُ ﻣَﺎ ﻓِﻲ
ﻧَﻔْﺴِﻚَ ﺇِﻧَّﻚَ ﺃَﻧﺖَ ﻋَﻼَّﻡُ ﺍﻟْﻐُﻴُﻮﺏِ ‏[ ﺍﻟﻤﺎﺋﺪﺓ :116 ‏] .
ﻭﺩﻟﻴﻞ ﺍﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﺃُﻭﻟَـﺌِﻚَ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ
ﻳَﺪْﻋُﻮﻥَ ﻳَﺒْﺘَﻐُﻮﻥَ ﺇِﻟَﻰ ﺭَﺑِّﻬِﻢُ ﺍﻟْﻮَﺳِﻴﻠَﺔَ ﺃَﻳُّﻬُﻢْ ﺃَﻗْﺮَﺏُ
ﻭَﻳَﺮْﺟُﻮﻥَ ﺭَﺣْﻤَﺘَﻪُ ﻭَﻳَﺨَﺎﻓُﻮﻥَ ﻋَﺬَﺍﺑَﻪُ ‏[ ﺍﻹﺳﺮﺍﺀ :57 ‏]
. ﻭﺩﻟﻴﻞ ﺍﻻﺷﺠﺎﺭ ﻭﺍﻷﺣﺠﺎﺭ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ :
ﺃَﻓَﺮَﺃَﻳْﺘُﻢُ ﺍﻟﻠَّﺎﺕَ ﻭَﺍﻟْﻌُﺰَّﻯ ‏( 19 ‏) ﻭَﻣَﻨَﺎﺓَ ﺍﻟﺜَّﺎﻟِﺜَﺔَ
ﺍﻟْﺄُﺧْﺮَﻯ ‏[ ﺍﻟﻨﺠﻢ : 20 ، 19 ‏] ، ﻭﺣﺪﻳﺚ ﺃﺑﻲ ﻭﺍﻗﺪ
ﺍﻟﻠﻴﺜﻲ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ، ﻗﺎﻝ : { ﺧﺮﺟﻨﺎ ﻣﻊ
ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺇﻟﻰ ﺣﻨﻴﻦ - ﻭﻧﺤﻦ ﺣﺪﺛﺎﺀ ﻋﻬﺪ ﺑﻜﻔﺮ -
ﻭﻟﻠﻤﺸﺮﻛﻴﻦ ﺳﺪﺭﺓ ﻳﻌﻜﻔﻮﻥ ﻋﻨﺪﻫﺎ ﻭﻳﻨﻮﻃﻮﻥ
ﺑﻬﺎ ﺃﺳﻠﺤﺘﻬﻢ، ﻳﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ ﺫﺍﺕ ﺍﻧﻮﺍﻁ، ﻓﻤﺮﺭﻧﺎ
ﺑﺴﺪﺭﺓ، ﻓﻘﻠﻨﺎ : ﻳﺎ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ، ﺃﺟﻌﻞ ﻟﻨﺎ ﺫﺍﺕ
ﺃﻧﻮﺍﻁ ﻛﻤﺎ ﻟﻬﻢ ﺫﺍﺕ ﺍﻧﻮﺍﻁ } ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ .
ﺍﻟﻘﺎﻋﺪﺓ ﺍﻟﺮﺍﺑﻌﺔ
ﺃﻥ ﻣﺸﺮﻛﻲ ﺯﻣﺎﻧﻨﺎ ﺃﻏﻠﻆ ﺷﺮﻛﺎً ﻣﻦ ﺍﻷﻭﻟﻴﻦ، ﻷﻥ
ﺍﻷﻭﻟﻴﻦ ﻳﺸﺮﻛﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺧﺎﺀ، ﻭﻳﺨﻠﺼﻮﻥ ﻓﻲ
ﺍﻟﺸﺪﺓ، ﻭﻣﺸﺮﻛﻲ ﺯﻣﺎﻧﻨﺎ ﺷﺮﻛﻬﻢ ﺩﺍﺋﻤﺎً ﻓﻲ
ﺍﻟﺮﺧﺎﺀ ﻭﺍﻟﺸﺪﺓ، ﻭﺍﻟﺪﻟﻴﻞ : ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻓَﺈِﺫَﺍ
ﺭَﻛِﺒُﻮﺍ ﻓِﻲ ﺍﻟْﻔُﻠْﻚِ ﺩَﻋَﻮُﺍ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﻣُﺨْﻠِﺼِﻴﻦَ ﻟَﻪُ ﺍﻟﺪِّﻳﻦَ
ﻓَﻠَﻤَّﺎ ﻧَﺠَّﺎﻫُﻢْ ﺇِﻟَﻰ ﺍﻟْﺒَﺮِّ ﺇِﺫَﺍ ﻫُﻢْ ﻳُﺸْﺮِﻛُﻮﻥَ
‏[ ﺍﻟﻌﻨﻜﺒﻮﺕ :65 ‏] .
ﺗﻤﺖ ﻭﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﺳﻴﺪﻧﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﺁﻟﻪ
وصحبه وسلم
avatar
عمران مصطفى الحاج
Admin

عدد المساهمات : 51
تاريخ التسجيل : 08/02/2016
العمر : 17
الموقع : حلفا الجديده .اشكيت القريه13اسكان

http://tawheed.montadarabi.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى